إفتيتاحية

 الحمد لله الذي عز وارتفع وذل لعظمته كل شيء وخضع
الحمد لله الذي خلق فأبدع ما خلق لا تنفعه طاعتنا
ولا طاعة من أطاع ولا تضره معصية من فسق
خلق السموات والأرض رتقا ثم فتق بقدرته ما رتق
أقسم جل جلاله بالشفق والليل وما وسق
والقمر إذا اتسق وأقسم لتركبن طبقا عن طبق.

عن مؤسس وكاتب مقالات مدونة “عفسة”

 

مؤسس مدونة عفسة

اهلا وسهلا ومرحبا بكم, إسمي عبد الرحمن عزاوي من مدينة عين صالح جنوب الجزائر, هذه مساحتي الشخصية ادون فيها من حين لآخر ما يجول في الخاطر, قد تجد ما يسرك وقد لا تجد، أكتب فيها بلا حسيب ولا رقيب إلا الله عز وجل, بمواضيع عامة ومتنوعة.

الروابط التي توصلك إلى المدونة هي : 

                                                   www.3fsa.com       

                                          www.3zzaoui.com   

للإتصال بنا : 

                                        contactus@3fsa.com

                                     Facebook : 3zzaoui  

                              Whatsapp : +13237233431

الهدف من أطلاق وأفتتاح هذه المدونة

هناك مواد دراسية عادية وروتينية، وهناك مواد ودراسات مهمة ومفيدة قد تختصر عليك مواضيع من القراءة وأنا كمالك لهذه المدونة أحاول نشر مقالات مهمة فقط، حيث إن هذا الأسلوب سيفلح معنا نحن والقراء أيضاً.

فسواء كنت طالباً في مدرسة ثانوية أو في جامعة أو في الحياة فستجد أن الكتب الدراسية المكتظة وأن قائمة القراءات طويلة، كلمات كثيرة للغاية ووقت ضيق للغاية فما الذي يتعين عليك فعله؟

إنك لا تستطيع تعلم كل شيء ولكنك تستطيع إكتساب حس جيد بأي مادة كانت.

هذه المدونة عبارة عن مجموعة من المقالات والإقتباسات حول بعض أفضل الموضوعات الحياة أهمية.

كيفية تحقيق أقصى إستفادة من قرائتك للمقالات المنشورة في هذه المدونة.

فلكي تستفيد أقصى إستفادة من قدراتك المتاحة لك، يجب أن تكون مستعداً أولاً لقبول وتطبيق هذه المعلومات.

وسوف تفيدك مبادئ النجاح كما أفادت غيرك، بغض النظر عن مستواك التعليمي وصفاتك الوراثية أو بيئتك، أما إذا إعتقدت أن الفشل هو قدراتك المحتوم وأنك لا تستطيع فعل أي شيء للحيلولة دون وقوعه، فسوف تفشل بكل تأكيد، إنه خيارك أنت ….. أنت وحدك.

لن تعرفك هذه المدونة على ما يجب فعله فحسب بل وكيفية فعله أيضاً، إذا كنت مستعداً لتطبيق ما تم قرائته فإليك مبدأين سيضمنان نجاحك إن شاء الله.

  1. حدد واربط واستوعب وطبق المبادئ والآليات والطرق مما تراه وتسمعه وتقرؤه وتجربه والذي من شأنه أن يساعدك على تحقيق أهدافك.
  2. وجه تفكيرك وتحكم في مشاعرك وارسم مستقبلك بتحفيز نفسك كيفما تشاء حتى تحقيق أهدافك الكبرى.
  3. عند قرائتك للمقالات التي ننشرها ضع في ذهنك وكن مستعداً لقبول المعلومات المفيدة.
  4. عند قرائتك ركز على المعاني والكلمات التي ترتبط بأهدافك، إقرأ المقال المكتوبة كما لو أن الكاتب كتبها لك خصيصاً.
  5. أثناء قراءتك أحضر ورقة وقلم ودون الجمل والفقرات التي تراها وتشعر بأنها مناسبة ومفيدة لك.